الدورة العلمية في معالم المدينة المنورة تواصل فعالياتها بالجولات الميدانية

تاريخ النشر : الأحد 18 شوال 1434 عدد التعليقات : 0 الزيارات : 2008

تواصلت فعاليات الدورة العلمية والميدانية لمعالم المدينة المنورة والتي يقيمها مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة بالتعاون مع دارة الملك عبد العزيز ضمن فعاليات المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ/2013م، ففي يومها الخامس انطلقت الحافلات تحمل الدارسين والدارسات في معية المحاضرين والخبراء المتخصصين للوقوف ميدانياً على آثار ومعالم المدينة المنورة التاريخية والدينية. ولقد اختاروا لهذه الأمسية المعالم الجنوبية، حيث تم الانطلاق إلى قباء، وبئر أريس ومسجد بني أنيف، ومسجد بني النضير أو الفضخ ولعل فيه نزلت آيات تحريم الخمر، كما تم الوقوف على بئر العهن، وموقع مسجد الضرار ، وثنية الوداع الجنوبية . كذلك تم الوقوف على بئر غُرس، ثم بستان مخيريق خير يهود، ونخل سلمان رضي الله عنه. كما تم الوقوف على مشربة أم إبراهيم ومسجد البغلة. كذلك ديار بني الحارثة، ومواقع  يهود  بني قريظة، ومواقع  يهود بني النضير. كما تم الوقوف على سوق الأنصار، وسقيفة بني ساعدة ومسجد الغمامة، ومسجد أبوبكر ومسجد علي رضي الله عنه وغيرها العديد من الآثار والمعالم.  كما تم الاشارة للعديد من الآثار بالمسجد النبوي الشريف الذي صلى فيه الدارسين العشاء.  ثم كان مسك الختام زيارة معرض محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم الواقع غرب الحرم النبوي الشريف والذي حوى سيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم منذ مولده إلى لحوقه بالرفيق الأعلى. ولقد شد انتباه الدارسين والدارسات براعة ودقة تلك المجسمات التي تشرح بيئة المدينة في العهد النبوي، وتفصّل في معركتي أحد والخندق ( الأحزاب). ثم عاد الركب إلى خيمة العقيق وفق برنامج الرحلة المحدد.

الاسم

 

البريد الالكتروني

   

التعليق