مركز بحوث ودراسات المدينة يصدر كتاب نصيحة المشاور وتعزية المجاور بمناسبة المدينة عاصمة الثقافة الاسلامية

تاريخ النشر : الخميس 25 محرم 1435 عدد التعليقات : 0 الزيارات : 1807

 

واصل مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة بالتعاون مع دارة الملك عبد العزيز في اطار مناسبة المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ /2013م تدشين إصداراته العلمية والتاريخية والتوثيقية من الكتب المختلفة حيث صدر له كتاب نصيحة المشاور وتعزية المجاور. ضمن خطته التي وضعها مستهدفاً من خلالها إصدار مجموعة متميزة من الكتب دعماً للمكتبة العلمية والتاريخية والتوثيقية للمدينة المنورة بمناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ/2013م. يأتي الكتاب فيما يقرب من الخمسمائة والخمسين صفحة في طباعة واضحة بغلاف مقوى. وقد توجهت عناية المركز لتحقيق هذا الكتاب ونشره؛ لما يحظى به من أهمية تكمُن في عدة أمور منها أن الكتاب من المصادر المهمة لتاريخ المدينة المنورة في القرن السادس الهجري. بجانب انفراد مؤلفه بذكر تراجم لأشخاص لم يذكرهم غيره، عاصرهم والتقاهم. علاوة على تميز أسلوبه في سرد الأحداث والتراجم حيث يختلف عن كل من سبقه من مؤرخي المدينة. بالإضافة إلى أن الكتاب امتاز بعنايته بمرحلة حساسة من تاريخ المدينة شهدت متغيّرات كثيرة، وهذه المدة لم تحظ بعناية المؤلِّفين، وما زال كثير من تفصيلاتها مجهولاً. كما يمتاز أيضاً بأنه تعرض لجوانب اجتماعية واقتصادية وثقافية وعلمية وعمرانية، فرصد المؤلف بأسلوبه البسيط كل حادثة، ووصف التفصيلات الدقيقة للمسجد النبوي الشريف آنذاك، وللمدينة المنورة بعمرانها، وتنوع سكانها، وأنواع المآكل والمشارب والملابس، وعادات الناس وأعمالهم في احتفالاتها ومناسباتها، وما يجري بينهم من خصومات أو مشكلات اجتماعية. ولعل من أبرز أسباب عناية المركز بتحقيق هذا الكتاب ونشره أن طبعات الكتاب المتعددة لم تصل إلى المستوى العلمي المطلوب في التحقيق والدراسة والفهرسة، فقام المركز بجمع المخطوطات المتوفرة للكتاب، وقابلها مقابلة علمية، ثم اعتنى بتوثيق المادة العلمية ودراستها وفق الأصول المتبعة في مناهج التحقيق، ثم وضعت مجموعة فهارس لتعين الباحث على تناول موضوعات الكتاب المختلفة. يتوفر الآن الكتاب بحلته الجديدة بمبنى مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة، والذي سيقوم بتوزيع أعدادٍ منه مجاناً في بعض ما تبقى من فعالياته ضمن المناسبة. يُذكر أنه قد سبق للمركز إصدار العديد من المؤلفات والكتب احتفاءً بالمدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ/2013م، ولا تزل في خطة المركز المزيد من الإصدارات العلمية المختلفة و التي  ستفيد الباحثين والدارسين وأهل العلم في معرفة تاريخ مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم.

الاسم

 

البريد الالكتروني

   

التعليق