اجتماع اللجنة العليا لاحتفالية المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية

تاريخ النشر : الأربعاء 12 ذو القعدة 1434 عدد التعليقات : 0 الزيارات : 2036

 

   عقدت اللجنة العليا للاحتفال لمناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة الثقافة الإسلامية اجتماعها الخامس برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة ورئيس اللجنة العليا، وحضور معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجة وأعضاء اللجنة العليا، وذلك ظهر اليوم الثلاثاء 11 ذو القعدة 1434هـ الموافق: 17 سبتمبر 2013م بمدينة ينبع. وقد تناول الاجتماع  عدة  موضوعات استهلها بتقرير مفصل قدمته الأمانة العامة للاحتفائية استعرضت من خلاله كل ما تم من جهود وأعمال ومهام وفعاليات قامت بها الأمانة العامة للاحتفائية حتى تاريخه. كما تم الوقوف على التقرير الشامل لكل الفعاليات والأنشطة التي أقيمت من كافة الجهات المشاركة كما تم الاطلاع على مجمل الأنشطة والفعاليات التي ستتم بإذن الله في الفترة المتبقية من هذا العام وفق جدولة الاحتفائية حتى انتهاء المناسبة.ولقد أثنى صاحب السمو الملكي رئيس اللجنة العليا على كافة الجهود والمشاركات التي بُذلت من قبل مختلف الجهات احتفاءً بالمدينة المنورة عاصمةً للثقافة الإسلامية، وإعلاءً لشأن هذه المناسبة العظيمة بقدر عظمة مدينة نبي الهدى صلى الله عليه وسلم. ولقد أوضح سموه في هذا الإطار أنه ستكون هنالك مبادرات مستدامة لاستعدادات ثقافية واجتماعية وعلمية في المدينة المنورة بدعم كريم من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وسمو النائب الثاني حفظهم الله. ثم استعرض الاجتماع استعدادات وزارة الثقافة والإعلام بشأن مؤتمر وزراء الثقافة والإعلام بالدول الإسلامية والذي سيُعقد بالمدينة المنورة في إطار الاحتفائية وبالتنسيق مع  المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة الأيسيسكو . كما تم الاطلاع على إجراءات التنظيم الخاصة بالمعرض المشترك للخط العربي والمدينة المنورة في الصور الفوتوغرافية. كذلك ناقش الاجتماع تقريراً شاملاً عن الموقع الإلكتروني الخاص بالمناسبة والذي يقدم خدماته الإعلامية والعلمية والاستفسارية لكافة الجمهور بسبع لغات عالمية مختلفة تلبي لغات غالبية العالم الإسلامي وهي العربية والانجليزية والفرنسية والأردية والتركية والاندونيسية والكردية والفارسية. كما ناقش الاعضاء المقترح المقدم من الأمانة العامة للاحتفائية حول الحفل الختامي لمناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة لثقافة الإسلامية. وفي ختام الاجتماع وجه صاحب السمو الأمير فيصل بن سلمان بضرورة البذل والاجتهاد فيما تبقى من أنشطة وفعاليات للاحتفائية، داعياً الله عز وجل أن يكلل الجهود بالتوفيق وأن يتحقق المزيد من العطاء  .

الاسم

 

البريد الالكتروني

   

التعليق