الدورة العلمية في معالم المدينة المنورة تواصل فعالياتها بالجولات الميدانية في يومها السادس

تاريخ النشر : الأحد 18 شوال 1434 عدد التعليقات : 0 الزيارات : 1970

تواصلت فعاليات الدورة العلمية والميدانية لمعالم المدينة المنورة والتي يقيمها مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة بالتعاون مع دارة الملك عبد العزيز ضمن فعاليات المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ/2013م، ففي يومها السادس والأخير انطلقت الحافلات تحمل الدارسين والدارسات في معية المحاضرين والخبراء المتخصصين للوقوف ميدانياً على آثار ومعالم المدينة المنورة التاريخية والدينية. ولقد اختاروا لهذه الأمسية الختامية المعالم الشمالية، حيث تم الانطلاق إلى جبل سلع، والوقوف على مسار الخندق الذي أقيم في موقعة الأحزاب. كما تم الوقوف على مسجد الراية ، ومسجد جابر بن عبد الله، وأُطم الشيخين ومسجد المستراح، ومسجد الدرع الذي انطلقت منه جيوش المسلمين لأحد. ثم تم الوقوف على مسجد القبلتين وجبل عبيدة، وجبل الحب أحد  وتفاصيل معركته الشهيرة. ثم عاد الركب إلى خيمة العقيق بجوار فندق مريديان والتي أقيم فيها حفل ختام الدورة المباركة وتم فيه توزيع شهادة للدورة للدراسين والدارسات. ولقد اعلن مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة واحتفاءً بالمدينة المنورة عاصمةً للثقافة الإسلامية للعام 1434هـ/2013م، عن انطلاق دورة إعداد مرشد سياحي بالمدينة المنورة وذلك في شهر محرم القادم بإذن الله تعالى وعلى الراغبين التسجيل في موقع الاحتفائية.

يُذكر أن دورة معالم المدينة المنورة هي دورة علمية ميدانية مدتها أسبوع، بلغ عدد الملتحقين بها ما يدنو من الثلاثمائة دارس ودارسة انطلقت بقاعة العقيق جوار فندق مريديان. ولقد شارك فيها مجموعة من المختصين في مجال معالم المدينة المنورة التاريخية والأثرية، ولقد تناولت موضوعاتها مجموعة من المحاور ففي يومها الأول تناولت محور فضائل المدينة المنورة قدمه الأستاذ الدكتور خليل ملا خاطر، ثم محور تاريخ وفضائل المسجد النبوي الشريف قدمه الدكتور مصطفى عمار منلا . أما اليوم الثاني فقد تناولت محور المساجد الأثرية والتاريخية بالمدينة المنورة قدمه الدكتور تنيضب الفايدي، ثم تلاه في نفس اليوم محور الآبار النبوية بالدينة المنورة والذي قدمه الدكتور أحمد الشعبي. أما يومها الرابع فقد تناولت محور غزوة أحد والذي قدمه الدكتور محمد خوجة، ثم محور غزوة الأحزاب الذي قدمه الأستاذ/ عبد الله كابر. أما اليومين الخامس والسادس فقد كانا تتطوافاً ميدانياً على المعالم والمواقع الأثرية والتاريخية بالمدينة المنورة

الاسم

 

البريد الالكتروني

   

التعليق