فضائل المدينة

 

ورد في فضل المدينة المنورة أحاديث نبوية كثيرة منها([1]):

روى البخاري أن النبي صل الله عليه وسلم قال: (( إن إبراهيم حرّم مكة, ودعا لها, وحرمت المدينة كما حرّم إبراهيم مكة, ودعوت لها في مدها وصاعها مثل ما دعا إبراهيم لمكة)).

روى البخاري أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: (( إنما المدينة كالكير تنفي خبثها وينصع طيبها)).

روى البخاري أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: (( إن الإيمان ليأرز إلى المدينة كما تأرز الحية إلى جحرها )) .

            روى الترمذي أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال : (( من استطاع أن يموت بالمدينة فليمت بها, فإني أشفع لمن يموت بها)) .
            روى البخاري أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: (( على أنقاب المدينة ملائكة لا يدخلها الطاعون ولا الدجال )) .

            روى مسلم أن رسول الله  صل الله عليه وسلم قال (( من أكل سبع تمرات مما بين لابتيها حين يصبح لم يضره سم حتى يمسي )) .

            روى البخاري أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال ))لا يكيد أهل المدينة أحد إلا انماع كما ينماع الملح في الماء))

            روى الإمام البخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:((اللهم حبب إلينا المدينة كما حببت إلينا مكة أو أشد، وانقل حماها إلى الجحفة اللهم بارك لنا في مدنا وصاعنا ....)).


            روى البخاري أن النبي صل الله عليه وسلم كان يقول للمريض: ((بسم الله، تربة أرضنا، بريقة بعضنا، يشفى سقيمنا، بإذن ربنا)).


            روى البخاري أن النبي صل الله عليه وسلم قال: ((المدينة حرم ما بين عير إلى ثور، فمن أحدث فيها حدثاً أو آوى محدثاً فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه يوم القيامة صرفٌ ولا عدلٌ...)).

            روى الإمام البخاري أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال:(( اللهم اجعل بالمدينة ضعفي ماجعلت بمكة من البركة)) .

 

 

 

([1]) وللتوسع في هذا الموضوع انظر. كتاب الأحاديث الواردة في فضائل المدينة . تحقيق ودراسة. د. صالح بن حامد سعيد الرفاعي. المدينة المنورة. 1415هـ. وكتاب. فضائل المدينة المنورة . د. خليل إبراهيم ملا خاطر. دار القبلة . جدة 1413 هـ.